معنى كلمة cop27 وكل ما تريد معرفته

يعني ايه cop27

 يعني ايه cop27، يعقد هذة الايام مؤتمر المناخ والذي ينعقد في مدينة شرم الشيخ في مصر، سيكون مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ لعام 2022  باسم COP27 ، هو مؤتمر الأمم المتحدة السابع والعشرين المعني بالتغيرات المناخية، وفي هذا الموضوع سوف نوضح لكم اهمية مؤتمر المناخ COP 27 سياسيا واقتصاديا ودوليا لمصر وما هي أهداف مؤتمر المناخ بشكل عام وتفاصيل اخري حول المؤتمر .


معنى كلمة cop27 وكل ما تريد معرفته
معنى كلمة cop27 وكل ما تريد معرفته

مواضيع اخري مشابهه

يعني ايه تغير المناخ وكافة التفاصيل المتعلقة به

يعني ايه الاحتباس الحراري وما اسبابة وحلولة


ما اهمية مؤتمر cop27

 بالتوازى مع الاهتمام العالمى بقضية التغيرات المناخية، تعد استضافة مصر للمؤتمر السابع والعشرين،  للدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة للتغيرات المناخية المعروف بـ 27 COP نهاية عام 2022،  له عدد من المكاسب المتوقعة  على المستويات المحلية الدولية والبيئة والاقتصادية والسياسية.



المكاسب الاقتصادية
1- استضافة مصر لمؤتمر
27 COP له مكسب على المستوى الاقتصادى، حيث سيساهم فى  الترويج السياحي لمصر، وسيكون  جاذبا للاستثمارات من شراكات دولية وإقليمية.
 
 ‏2- مؤتمر
27 COP سيعمل على الترويج للصناعة والمنتجات المصرية  والحرف والصناعة التقليدية، التى ستعرض  على  هامش المؤتمر.

المكاسب السياسية
1- على المستوى السياسى فاستضافة مصر لمؤتمر
27 COP سيتم توظيفه للدفع بأولويات القضايا المصرية،  على رأسها  الأمن المائي المصرى، وكيفية  تأثير تغير المناخ عليه.
 
2- كما سيساهم مؤتمر
27 COP، فى دعم الثقل الرئاسي والتواجد المصرى في المحافل الدولية الرئيسية ومنها G20، وطرح مبادرات في مجال تغير المناخ والمياه، والآثار العابرة للحدود لجهود التكيف وخفض الانبعاثات.
 
3- استضافة مصر لمؤتمر27 COP ، سيقوم ايضا  بتعزيز العلاقة مع بعض من الشركاء الرئيسيين، وتوسيع مجالات التعاون،  لتأكيد ثقل مصر وقدرتها على استضافة وإدارة المؤتمرات الدولية.
المكاسب الدولية
1- أما المكاسب على  المستوى الدولى فمنها إتاحة الفرصة لإبرام شراكات، اضافة لتوفير مصادر تمويل إضافية من المنظمات الدولية لتمويل مشروعات للتصدي لتغير المناخ في مصر.


أهداف مؤتمر COP 27

 الهدف الأول التخفيف يجب أن نتحد للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري إلى أقل من 2 درجة مئوية والعمل بجد للحفاظ على هدف 1.5 درجة مئوية على قيد الحياة، وهذا يتطلب إجراءات جريئة وفورية وزيادة الطموح من قبل جميع الأطراف ، ولا سيما أولئك الذين هم في وضع يسمح لهم بذلك وأولئك الذين يستطيعون ويفعلون أن يكونوا قدوة يحتذى بها.

سيكون COP27 لحظة للدول للوفاء بتعهداتها والتزاماتها نحو تحقيق أهداف اتفاق باريس لتعزيز تنفيذ الاتفاقية، يجب أن يشهد هذا العام تنفيذ دعوة ميثاق غلاسكو لمراجعة الطموح في المساهمات المحددة وطنيًا ، وإنشاء برنامج عمل للطموح بشأن التخفيف.

الهدف الثانى التكيف أصبحت أحداث الطقس القاسية من موجات الحر والفيضانات وحرائق الغابات حقيقة يومية في حياتنا، وكرر قادة العالم والحكومات والدول الأطراف في الاتفاقية التزامهم في COP26 للعمل العالمي المعزز بشأن التكيف في COP26.

كان الهدف العالمي للتكيف أحد النتائج المهمة لمؤتمر COP26. يجب أن نتأكد من أن COP27 يحقق التقدم المطلوب بشكل حاسم ونحث جميع الأطراف على إظهار الإرادة السياسية اللازمة إذا أردنا تحديد وتقييم التقدم الذي أحرزناه نحو تعزيز المرونة ومساعدة المجتمعات الأكثر ضعفًا.

إلى جانب الهدف العالمي المتعلق بالتكيف، يجب أن يشهد مؤتمر الأطراف السابع والعشرون جدول أعمال عالميًا معززًا للعمل بشأن التكيف، ما يؤكد ما اتفقنا عليه في باريس وتم توضيحه بمزيد من التفصيل في ميثاق جلاسكو فيما يتعلق بوضع التكيف في طليعة العمل العالمي.

الهدف الثالث التمويل في COP27 ، من الضروري أن نحرز تقدمًا كبيرًا في القضية الحاسمة المتعلقة بتمويل المناخ مع المضي قدمًا في جميع البنود المتعلقة بالتمويل على جدول الأعمال.

تُعد أهمية كفاية التمويل المتعلق بالمناخ وإمكانية التنبؤ به أمرًا أساسيًا لتحقيق أهداف اتفاق باريس، ولهذه الغاية، هناك حاجة إلى تعزيز شفافية التدفقات المالية وتيسير الوصول لتلبية احتياجات البلدان النامية، ولا سيما أفريقيا وأقل البلدان نمواً والدول الجزرية الصغيرة النامية.

وتتطلب الالتزامات والتعهدات الحالية ، المعلنة من كوبنهاجن وكانكون ، عبر باريس وعلى طول الطريق إلى غلاسكو ، متابعة من أجل توضيح ما نحن فيه وما هو المزيد الذي يتعين القيام به.

وسيؤدي التقدم في تسليم مبلغ 100 مليار دولار أمريكي سنويًا إلى بناء مزيد من الثقة بين البلدان المتقدمة والنامية ، مما يدل على الوفاء بالالتزامات الفعلية.

الهدف الرابع التعاون يعتبر تعزيز وتسهيل الاتفاق في المفاوضات في غاية الأهمية بالنسبة لرئاسة COP27 لتحقيق نتائج ملموسة بطريقة متوازنة. سيساعد تقدم الشراكة والتعاون في تحقيق أهدافنا الأربعة ويضمن أن يتبنى العالم نموذجًا اقتصاديًا أكثر مرونة واستدامة حيث يكون البشر في قلب محادثات المناخ.

 

تعليقات