معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله ومن العبد

معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله الكثير منا لا يعرفها فقد ميز الله تعالى خير الخلق سيدنا محمد علية افضل الصلاة والسلام بمزايا وهبات عديدة على سائر الأنبياء والمرسلين، فله المقام المحمود يوم القيامة دون سواه، وأوتي جوامع الكلم، وغفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر، وأرسله سبحانه للناس كافة ثم أمر المسلمين بالصلاة عليه زيادة في التكريم والتشريف له ﷺ، يمكنك معرفة المزيد من الكلمات من خلال موقع عرب فور نت من خلال قسم معاني الكلمات .


معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله ومن العبد
معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله ومن العبد


معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله

الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من الله معناها الرحمة منه سبحانه على والثناء عليه ﷺ في الملأ الأعلى، فهي رحمة مقرونة بتعظيم وتشريف ورفع درجة المصلى عليه، قال تعالى: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾، وصلاة الملائكة استغفار له .


معاني كلمات اخرى

معنى كلمة الببان في صحيح البخاري

معنى كلمة شيزوفرينيا Schizophrenia


معنى الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم من العبد

أما عن الصلاة على النبي علية افضل الصلاة والسلام منا فمعناها الدعاء له بأن يصل الله عز وجل عليه، أي يرحمه سبحانه ويثني عليه في الملأ الأعلى عنده، وللصلاة على النبي صيغ متعددة أشهرها الصيغة المأمور بها كل مسلم في صلاته وهي:

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.


حكم الصلاة على النبي علية افضل الصلاة والسلام

اختلف الفقهاء في حكم الصلاة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم على ثلاثة أقوال:

  •     القول الأول: أنها واجبة، فتجب على المسلم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كلما ذكر اسمه، وكذلك تجب في التشهد الأخير للصلاة، ودليلهم قوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾، وقوله النبي علية افضل الصلاة والسلام في الحديث الشريف: جاءني جبريل قال: شقيَ عبدٌ ذُكرتَ عنده ولم يصلِّ عليك، فقلت: آميـن [رواه البخاري].
  •     والقول الثاني: أنها مستحبة، لا يأثم تاركها، وأنها سنة بالتشهد الأخير في الصلاة، ودليلهم على ذلك أن النبي علية افضل الصلاة والسلام لم يفرضها وإنما أجاب لما سئل: كيف نصلي فقال: قولوا: (اللَّهُمَّ صَلِّ على محمَّدٍ، وعلى آل محمَّدٍ).
  •     القول الثالث: أنها الأمر على الإطلاق يقتضي وجوبها على كل في العمر مرة واحدة، وذهب إلى هذا الرأي مالك والثوري وأبو حنيفة.


فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

وردت أحاديث كثيرة تبين عظيم فضل الصلاة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ومنها:

  •     قول النبي صلى الله عليه وسلم: مَن صلَّى عليَّ واحدةً، صلَّى الله عليه بها عشراً [رواه مسلم].
  •     وقوله صلى الله عليه وسلم: مَن صلَّى عليَّ حين يُصبحُ عشراً وحين يمسي عشراً أدركتْهُ شفاعتي يوم القيامة [صحيح الجامع].
  •     وكذا حديث: مَن صلَّى عليَّ واحدةً صلَّى الله عليه عشرَ صلواتٍ، وحطَّ عنه عشرَ خطيئاتٍ، ورفع له عشرَ درجاتٍ [صحيح الجامع].
  •     وعن أُبيُّ بن كعب رضي الله عنه قال: يا رسول الله، إني أصلّي من الليل، أفأجعلُ لك ثُلثَ صلاتي؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الشطر، قال: أفأجعلُ لك شطر صلاتي؟ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الثلثان أكثر قال: أفأجعلُ لك صلاتي كلَّها ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذنْ يغفر لك ذنبُك كلُّه [رواه الترمذي].
  •      وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنَّ أولى الناس بي يوم القيامةِ أكثرُهم عليَّ صلاةً .


فمن الأحاديث السابقة يتبين لنا أن للصلاة على النبي محمد علية افضل الصلاة والسلام سببًا للكثير من الفضائل: فبها يدرك المسلم شفاعته ، ويغفر له من خطاياه، ويعلو بها درجات، وينال العبد بركة دعائه له.


تعليقات



close