معنى كلمة كروديا

ما معنى كلمة كروديا بالمصري وفي اللغة العربية وما اصل تلك الكلمة، حيث هناك العديد من المصطلحات العامية المصرية المنتشرة والتي لا يعرف الكثير ما معناها او اصلها وما سبب انتشارها والى ما ذلك من تلك التساؤلات حول معاني تلك الكلمات.

وفي هذا المقال من موقع عرب فور نت سوف نوضح لكم يعني ايه كروديا بالمصري، ما معنى كلمة كروديا في اللغة العربية، وش معنى كروديا في العامية المصرية، وسبب انتشارها كلمة كوروديا بين المصريين وغيرها من تلك الاسئلة حول تلك الكلمة بالتفصيل.


معنى كلمة كروديا
معنى كلمة كروديا


معنى كلمة كروديا

ما معنى كلمة كروديا في اللهجة المصرية، حيث تعتبر تلك الكلمة من الكلمات الاكثر شيوعا في مصر، حيث تعني تلك الكلمة في العامية المصرية الشخص العبيط، فحين يقال لشخص ما انت راجل كروديا فهو يعني انه راجل عبيط واضحك عليه في موقف ما او قام بتصديق كلام ما وهو كلام كذب والى ما ذلك من الامثلة التي تدل على ان هذا الشخص يعتبر كروديا في نفسه، ومن ضمن الجمل الشائعة حول تلك الكلمة هي مقولة شربتها يا كروديا، اي دخلت عليك او صدقت وما الى ذلك من تلك المعاني المشابهه.

ويعتبر الفنان إسماعيل ياسين الممثل المصري في افلام الابيض والاسود هو أبرز من سجل هذه العبارة فى العديد من افلامة، فكان يقولها فى الكثير من المواقف الكوميدية التى كان يؤدى فيها دور الساذج مثل العتبة الخضرا، فيقول بعد أن أعطى كل ماله للنصاب الظريف الذى أدى دوره ببراعة الفنان أحمد مظهر، "أنا ضحكت عليه أما طلع راجل كروديا".

ومع مرور الأيام تلاشت كلمة "كروديا" من قاموس الحارة المصرية، وحلت بدلا منها بعض المفردات مثل راجل "دهل" و"دغف"، "عبيط"، و"هلاهوطة"، و"داقق عصافير"، و"بركاوى"، ومفردات أخرى تخص شخصية الساذج او العبيط، الذى لا يرهق من يريد النصب عليه بل يساعده ويضع كل ما لدية فى جيب النصاب طواعية.

اما بالنسبة الى المعنى في باللغة العربية فيقول ابن منظور في لسان العرب، وإذا وصفت أحدهم بصفة “crude” الانجليزية فقد عنيت أنه خام او ساذج او قليل الذكاء وسهل الانخداع والانقياد، وأصلها اللاتيني crudus ومعناها لا يختلف كثيرا عن معناها في الانجليزية اليوم، كما فى اللاتينية، وهو الشخص اللى بيصدق اى حاجة تتقال له، ويطلق عليه credo ومنها اشتقت كلمة credulous يعنى طيب او جدير بالثقة.

قد يهمك ايضا معرفة: معنى كلمة خرونج

اصل كلمة كروديا

يرجع اصل كلمة كروديا بالمصري الى الخمسينيات من القرن الماضي، حيث كان اليونانيين "الجريج" الذين كانوا يعملون فى مصر كسفرجية وحلاقين وعمال، هما من كانوا يرددون تلك الكلمة باستمرار، وقد يقول البعض إن كروديا لها علاقة بكلمة "الاستكراد" حيث تعنى تلك الكلمة الانتهازية، فيقال فلان الفلاني "عاوز يستكردنى" أى يأخذ حقى "بالفهلوة" او ينصب عليا، وهى تعادل كلمة "يستغفلنى" أو "يستهبلنى" أو "يستعبطنى".

وكلمة استكراد مشتقة من كلمة "كردى"، وجاءت هذة الكلمة من أيام حكم السلطان صلاح الدين الأيوبي وهو كردى الأصل، وكان المصريون يطلقون على رجل الشرطة "الكردى" كنوع من الاحترام والتوفير لأنهم كانوا هم أهل الحكم في ذلك الوقت، فإذا شعر الشرطى أن المصرى يريد أن يضحك عليه بكلمة الكردى يقول "عاوز تستكردنى".

وسواء كانت هذه المعلومه صحيحة أو لا، فكلمة "تستكردنى" ليست مرتبطة بكلمة كروديا التى تعنى الساذج، فالأولى تطلق على النصاب أما الثانية تطلق على الشخص الساذج، والكلمتان ليس لهما أصل فى معاجم اللغة العربية، كما أنهما لا وجود لهما إلا فى الحارة المصرية وفي المجتمع المصري بشكل عام.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على ما معنى كلمة كروديا في العامية المصرية وفي اللغة العربية وما اصل تلك الكلمة ومتى بدأ المصريين في ترديدها بينهم وما سبب انتشارها والى ما ذلك من تلك الاسئلة المتداولة حول تلك الكلمة عبر محركات البحث وفي السوشيال ميديا.




close